آخر االمقالات : الجديد في الكشف عن سرطان المثانة – NMP22 Bladder Check Test  «»   الاستقصاءات المخبرية عند حديثي الولادة – Newborn Screening Tests  «»   إعادة تجديد الكبد بعوامل النمو الببتيدية  «»   مُسْتَضِّدُ سَرَطانَةُ الخَلاَيا الحَرْشَفِيَّة SCC-Ag  «»   الببتيد المحرر لطليعة لغاسترين ProGRP  «»   داء القناة الصفراوية المتواسط بالضد IgG4  «»   البروتين-4 البَرْبَخِيّ البشري HE4  «»   الليبتين Leptin وعلاقته بالبدانة  «»   الفُصَالُ العَظْمِيُّ – دور لإدارة الوزن في العلاج  «»   الريسستين كعامل ربط بين البدانة والداء السكري  «»   الحموض الدسمة الحرة ودورها في التحري عن البدانة  «»   البروتين الرابط للريتينول المصلي كعامل ربط بين البدانة  «»   الفشل التنفسي النوميّ  «»   الأهمية السريرية للأديبونيكتين وعلاقته البدانة  «»   الأجسام الكيتونية  «»   متلازمة المبيض متعدد الكيسات  «»   HbA1c  «»   داء التليف المعثكلي الكيسي  «»   عامل النخر الورمي -TNF-α  «»   Wilson Disease or Familial Hepatitis  «»   المستضد النوعي للبروستات  «»   الغاسترين  «»   الهرمون المضاد للإدرار  «»   Calprotectin  «»   الفا 1-البروتين الجنيني  «»   واسمات جديدة في تشخيص وهن العظام  «»   المعايرة المصلية للـInhibin B  «»   AMH  «»   IGFBP-3  «»   قياس الكورتيزول في اللعاب  «»  

الجديد في الكشف عن سرطان المثانة – NMP22 Bladder Check Test

الجديد في الكشف عن سرطان المثانة
NMP22 Bladder Check Test
—————————————-

يصيب سرطان المثانة الخلايا الداخلية للمثانة، حيث تفقد هذه الخلايا القدرة على تنظيم نموها فتبدأ بالإنقسام العشوائي مما يؤدي إلى تشكيل كتلة خلوية ورمية. غالباً ما يصيب سرطان المثانة الأشخاص المسنين، ويمتلك معدلاً عاليا ً للنكس بعد المعالجة.
تزداد نسبة الإصابة بسرطان المثانة في البلدان الصناعية، وليس واضحاً مسببات سرطان المثانة، إلا أن هنالك عوامل خطورة  تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان المثانة:
1.    التدخين.
2.    التعرص لمواد كيماوية معينة تدخل في صناعات عدة كالأصبغة، المطاط، الدهان…
3.    الإنتانات البولية المتكررة.
4.    حصيات المثانة أو حالات مرضية أخرى تسبب تخريشاً طويل الأمد للمثانة.
5.    قصة سابقة لأورام في المثانة.
6.    هناك أيضاً إمكانية حدوث طفرات تؤدي إلى نمو الخلايا بشكل غير مضبوط.

•    يتظاهر سرطان المثانة بالأعراض التالية:
1.    بيلة دموية Hematuria عيانية أو مجهرية .
2.    تبول متكررمؤلم.
3.    انتانات بولية متكررة.
4.    ألم بطني/ ظهري.

•    هنالك اختبارات واجراءات تستخدم في تشخيص سرطان المثانة تتضمن:
1.    فحص عياني ومجهري للبول، للكشف عن وجود كريات حمراء أو انتانات جرثومية .
2.    فحص مجهري لغُسالة المثانة، للكشف عن وجود خلايا ورمية.3.    التصوير الظليلي للجهار البوليIVP .

4.    تنظير المثانة Cystoscopy .

5.    أخذ خزعة نسيجية Biopsy أثناء التنظير، وفحصها مجهرياً.

في حال تم تشخيص سرطان المثانة، هنالك اختبارات إضافية تحدد مدى انتشار هذا السرطان، وتشمل التصوير المقطعي المحوسب CT scan، والتصوير بالرنين المغناطيسي MRI.
يتوفر حالياً اختبار NMP22 BladderCheck للكشف الكيفي عن سرطان المثانة، مما يساعد في تشخيص ومراقبة المرضى والمصابين، وهذا الاختبار يُحدد مناعياً وجود بروتين الجهاز الانقسامي النووي (NuMA)
Neaclear Mitotic Apparatus Protein  في بول الأشخاص المصابين بسرطان المثانة، حيث يكون هذا البروتين بمستويات عالية في النسيج السرطاني بمقدار 10 أضعاف مستوياته في النسيج الطبيعي.

مُسْتَضِّدُ سَرَطانَةُ الخَلاَيا الحَرْشَفِيَّة SCC-Ag

مُسْتَضِّدُ سَرَطانَةُ الخَلاَيا الحَرْشَفِيَّة : واسم حيوي جديد لسرطان عنق الرحم
Squamous Cell Carcinoma Antigen (SCC-Ag)
A New Biomarker for Uterine Cervix


تعريف SCC-Ag:

مُسْتَضِّدٌ ورميٌّ يعتبر جزءاً من المستضد الورمي TA-4 الذي عُزِلَ عام 1977 من نسيج سرطانة الخلايا الحرشفية في عنق الرحم. TA-4 بروتين سكري Glycoprotein ذو وزنٍ جزيئي 48,000 دالتون.

ترتفع مستويات TA-4 في مصل النساء المصابات بسرطانة الخلايا الحرشفية في عنق الرحم بشكل يفوق مستوياته لدى (اقرأ المزيد)

الببتيد المحرر لطليعة لغاسترين ProGRP

الببتيد المحرر لطليعة لغاسترين : واسمٌ لسرطان الرئة صغير الخلايا
Progastrin-Releasing Peptide (ProGRP)
A relevant Marker for Small Cell Lung Cancer

إنَّ معدل البقاء على الحياة  لدى المصابين بسرطان الرئة منخفضٌ جداً اعتماداً على نوع الورم.

يتوقع لحوالي 20% فقط من مرضى سرطان الرئة غير صغير الخلايا Non-Small Cell Lung Cancer (NSCLC)، أن يعيشوا أكثر من خمس سنوات، وينخفض هذا الرقم إلى النصف لمرضى سرطان الرئة صغير الخلايا (SCLC).

يتطور SCLC بشكلٍ سريعٍ جداً، حيث يشكل نقائل Metastases بشكل مبكرٍ، ومن الصعب كشفه بتقانات التصوير. (اقرأ المزيد)

داء القناة الصفراوية المتواسط بالضد IgG4

داء القناة الصفراوية المتواسط بالضد IgG4
IgG4 – Mediated Bile Duct Disease


يعتبر التهاب الأوعية الصفراوية المتواسط بالضد IgG4 (IAC) IgG4–associated cholangitis  اضطراباً التهابياً ليفياً صفراوياً ذي استجابة ستيروئيدية. ويترافق بشكل متكرر مع التهاب البنكرياس المناعي الذاتي (AIP) Autoimmune Pancreatitis. وتعتبر الحالتان جزءاً من مرض جهازي يشمل أعضاء متعددة في الجسم IgG4 – associated systemic disease.



ويبدو أنه يصيب الرجال متوسطي وَمتقدمي العمر، ويتظاهر عادة بيرقان انسدادي. وعلى الرغم من أن التقارير حول الداءين قادمة من اليابان ودول الشرق الأقصى، إلاَّ أنَّ الأصابة بكلا المرضيين أضحت كثيرة التكرار في المراكز الصحية الأوربية.

ولا يدل هذا على انتشار وتفشي جديد لهذين المرضين، بل يدل على حالة وعيٍ صحيٍ لدى القائمين على شؤون الصحة في هذه البلدان. ولقد جرى مؤخراً العمل على تزويد المراكز الصحية بنشرات صحية بهذا الصدد، حيث أنه كان يطلق على IAC مسميات عديدة منها: السرطانة الكاذبة لالتهاب الكبد، التهاب الاوعية الصفراوية البنكرياسية المتصلب أو التهاب البنكرياس والتهاب الأوعية الصفراوية المتصلب الأولي. ولقد أضحى ممكناً تقصي أمراض المجاري الصفراوية غير المفسرة عبر تحليل IgG4 في المصل.

(اقرأ المزيد)

البروتين-4 البَرْبَخِيّ البشري HE4

البروتين-4 البَرْبَخِيّ البشري :واسم حيوي جديد لسرطان المبيض
Human Epididymal Protein-4 – HE4
A New Biomarker for Ovarian Cancer

يعتبر سرطان المبيض من أكثر سرطانات الجهاز التناسلي عند النساء انتشاراً في العالم، وهو المسبب الرئيسي للوفاة من السرطانات النسائية.

علماً بأن انذاره ممتاز في حال الكشف المبكر عنه. في 70% من الحالات، تم تشخيصه في المراحل المتقدمة حيث معدل البقاء على الحياة منخفضٌ جداً. (اقرأ المزيد)

عامل النخر الورمي -TNF-α

Tumor-Necrosis-Factor –α 

ينتمي عامل النخر الورمي TNF-α إلى مجموعة السيتوكينات Cytokines الالتهابية الذي يمتاز بنشاط خلويٍّ سام Cytotoxic. ينتج عامل

النخر الورمي TNF-α لدى تنشيط خلايا:- البالعات واللمفاويات والخلايا القاتلة الطبيعية, وكذلك أيضاً من قبل خلايا عديدة أخرى مثل (اقرأ المزيد)

المستضد النوعي للبروستات

Prostatic Specific Antigen-PSA

هو عبارة عن واسم نوعي لغدة البروستات, يرتفع تركيزه المصلي في عدة حالات: (اقرأ المزيد)

الفا 1-البروتين الجنيني

Alpha 1- Fetoprotein  - AFP

بروتين سكري ذو وزن جزيئي يقارب (70kDa) : وهو بروتين رئيسي في مصل الجنين حيث يتم اصطناعه في الكبد وبدرجة أقل من الكيس المحي وأعضاء جنينيه أخرى. ينخفض معدله المصلي إلى

(اقرأ المزيد)

واسمات جديدة في تشخيص وهن العظام

وهن العظام أو مايعرف بـ  Osteoporosis مرض صامت, واسع الانتشار, ويصيب حوالي 28 مليون امرأة ورجل ممن تزيد أعمارهم عن 50 سنة . ومع أن 80% من حالات وهن العظام تصيب النساء فإن الرجال (اقرأ المزيد)